A+ A-
11أكتوبر
لنشر التوعية حول المعايير العالمية بالقطاع
«UFM» ترعى «التكنولوجيا بإدارة المرافق»

قامت الشركة المتحدة لإدارة المرافق «UFM»، برعاية ورشة العمل التي نظمتها جمعية الشرق الأوسط لإدارة المرافق (MEFMA)، تحت شعار «مستقبل التكنولوجيا في قطاع إدارة المرافق»، في فندق المارينا في 8 أكتوبر الجاري.
وجاءت رعاية الورشة، ضمن إطار ترسيخ المفهوم الصحيح لقطاع إدارة المرافق في الكويت والشرق الأوسط. 
وأشار نائب رئيس مجلس الإدارة، والرئيس التنفيذي في الشركة، أحمد يوسف الكندري، إلى أن «UFM»، ترعى هذه الفعاليات في إطار دعمها المستمر لنشر التوعية بالمعايير العالمية لإدارة المرافق، الأمر الذي يحقق الرؤية السامية لمفهوم المساهمة الاجتماعية في إدارة المرافق، ويعزز فائدة هذا القطاع في تطوير البلاد المستمر.وذكر أن ورشة العمل شهدت حضور عدد كبير من المهتمين بقطاع إدارة المرافق من الكويت والمنطقة، فضلاً عن مشاركة وفد رفيع المستوى من الإمارات العربية والمملكة العربية السعودية والبحرين في النقاشات القيمة، التي دارت حول سبل تعزيز العمل في قطاع إدارة المرافق.وبيّن أنها وكونها شريكاً ومؤسساً دائماً في جمعية الشرق الاوسط لإدارة المرافق (MEFMA)، فقد عملت «المتحدة لإدارة المرافق»، على التركيز على أحدث التطورات في القطاع، ضمن حلقه نقاش مع الحاضرين، تخللها طرح حلول حول كيفية التقليل من الممارسات الخاطئة في مجال إدارة المرافق، والعمل على توفير أفضل الطرق لاستخدامها في السوق الكويتي.وشهدت الورشة مناقشة أثر التكنولوجيا والتقنيات الذكية المستخدمة التي تخدم هذا القطاع، ما يضمن أمن المرافق من جهة، ويفيد في وقف الهدر على اصحاب المباني من جهة أخرى. وتضمنت الورشة العديد من المواضيع المهمة، ومنها استهلاك الطاقة، وكيفية التخلص من النفايات التي تهدد مستقبل المباني، وتحويلها الى مواد يعاد استخدامها، وتدوير البلاستيك وتحويل النفايات إلى سماد عضوي، وهو الأمر الذي تقوم باتباعه «المتحدة لإدارة المرافق»، والعمل به ونشر التوعية حول أهميته.
 

مصدر الخبر: جريدة الراي

© All Rights Reserved Al Mowazi