A+ A-
11أبريل
الخليجية لحفظ الأوراق 0 % 23
توقعات بتحسن إيرادات «أمين الحفظ» و«مراقب الاستثمار» العام الحالي
أشار علي المطوع الى أن عدد الصناديق تحت امانة الحفظ بلغ 57، مقارنة بـ 54 في 2017.
«الخليجية لحفظ الأوراق»: 1.82 مليون دينار إيرادات 2018

قال نائب رئيس مجلس الإدارة في الشركة الخليجية لحفظ الأوراق المالية علي المطوع إن الشركة تابعت خلال السنة المالية الماضية نشاطها وواصلت تقديم خدماتها، وكذلك شركاتها التابعة في كل من مملكة البحرين وسلطنة عمان.

وأوضح المطوع، أمام مساهمي الشركة أثناء عقد جمعيتها العمومية العادية بنصاب بلغ 78.36 في المئة، أن اجمالي موجودات الشركة 2018 بلغ 8.46 ملايين دينار، مقارنة بـ 7.68 ملايين في 2017، مرجعا السبب الرئيسي لزيادة اجمالي الموجودات الى زيادة تقييم الاستثمارات المالية وإثباتها بالقيمة العادلة بدلا من التكلفة، وذلك بناء على تطبيق المعايير الجديدة منذ بداية عام 2018 (ifrs9)، بالإضافة إلى تحسن أوضاع أسواق الاوراق المالية، وتغيرات أسعار صرف العملات، مقابل سعر صرف الدينار خلال 2018.

وأضاف أن اجمالي ايرادات الشركة بلغ 1.82 مليون دينار، مقارنة بــ 1.66 مليون دينار في 2017، ويعود ذلك الى الزيادة في الايرادات المتعلقة بأنشطة الشركة (أمين الحفظ ومراقب استثمار)، نتيجة التعاقد مع صناديق جديدة خلال 2018، وكذلك لزيادة ايرادات ادارة سجلات المساهمين، بالمقارنة مع 2017، وأيضا الى تحسن أسعار الفوائد على الودائع وزيادة ايراداتها في الشركات التابعة خلال 2018، بينما بلغ اجمالي المصروفات 1.57 مليون دينار، مقارنة بـ 1.46 مليون في عام 2017، بسبب زيادة المصروفات الى المصاريف الخاصة بالاستشارات المتعلقة بمتطلبات هيئة أسواق المال، وزيادة المصاريف الاستشارية الخاصة بالحوكمة والتقارير المطلوبة لهيئة أسواق المال المعدة من قبل مكاتب استشارية معتمدة، بالاضافة الى مصروفات الاستشارات القانونية والمصاريف الخاصة بصيانة الأنظمة الآلية المطبقة.

وذكر أن الشركة حققت ارباحا بلغت 187.69 ألف دينار بواقع 3.75 فلوس للسهم في عام 2018، مقارنة بتحقيقها 456.18 ألفاً بما يعادل 3.12 فلوس للسهم في عام 2017.

ولفت الى أن ايرادات امانة الحفظ ومراقب الاستثمار للصناديق الاستثمارية أحد ايرادات التشغيل الرئيسية، حيث يشكل هذا الايراد 56 في المئة من اجمالي الايرادات، ومن المتوقع أن تتحسن تلك الايرادات في العام المقبل، إذ إن ايرادات الصناديق الجديدة لم تسجل لكامل السنة، لأنها بدأت عملياتها خلال الربع الأخير من 2018.

وأشار المطوع الى أن عدد الصناديق تحت امانة الحفظ بلغ 57 صندوقا، مقارنة بـ 54 صندوقا في 2017، كما بلغ اجمالي ايرادات أمانة الصناديق 1.01 مليون دينار بزيادة قدرها 6 في المئة عن عام 2017، اذ حققت 958.9 الف دينار، بينما بلغ ايراد سجلات المساهمين 27 في المئة من اجمالي ايرادات الشركة خلال عام 2018، بإجمالي 497.48 ألف دينار، بزيادة قدرها 13 في المئة عن العام الماضي.

وافقت الجمعية العمومية العادية للشركة الخليجية لحفظ الأوراق المالية على كل بنود جدول أعمالها، وأهمها عدم توزيع ارباح عن واقع اداء عام 2018.

مصدر الخبر: جريدة الجريدة

© All Rights Reserved almowazi