A+ A-
مازن الناهض
1مايو
عارف + 87.5 % 15
النمو الكبير بإيرادات «بيتك» يعكس نجاح تركيزنا على العمل المصرفي الأساسي
الرئيس التنفيذي لبيت التمويل الكويتي: لن نبيع «عارف» إلا إذا كان السعر مغرياً

قال الرئيس التنفيذي لمجموعة بيت التمويل الكويتي «بيتك»، مازن الناهض ان مصادر ارباح الربع الاول من 2018 تتمثل بصفة رئيسية في بنود الايرادات من الانشطة الاساسية للبنك حيث زاد صافي ايرادات التمويل بمبلغ 38.3 مليون دينار لتصل الى 138.38 مليون دينار بنسبة نمو 38.2% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، وبالتالي زاد اجمالي إيرادات التشغيل ليصل الى 189.11 مليون دينار بنسبة نمو 12.2% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، وكذلك زاد صافي إيرادات التشغيل ليصل الى 110.30 ملايين دينار بنسبة نمو 11.7% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، الأمر الذي يؤكد نجاح استراتيجية التركيز على العمل المصرفي الاساسي وعمليات التمويل، والتخارج من الاستثمارات غير الاستراتيجية.
 
وأضاف الناهض خلال لقاءات تلفزيونية، ان التخارجات من الاستثمارات غير الاستراتيجية في الربع الاول بلغت 7.6 ملايين دينار، لافتا الى ان البنك مستمر في نفس وتيرة التخارجات التي اعلن عنها العام السابق والتي تقدر بنحو 140-150 مليون دينار خلال 2018، منوها إلى أن التخارجات ستشمل اصولا استثمارية وعقارية من اكبرها برج «مينارا بريستيج» في ماليزيا، وهنالك تباحثات بهذا الشأن وتم الافصاح عن ذلك.
 
وعن المخصصات المحملة على بيان الدخل المجمع خلال الربع الاول، أشار الناهض الى انها بلغت للمجموعة 47.6 مليون دينار، وهي تشمل مخصصات التمويل والاستثمار والمخصصات الأخرى، فيما بلغ اجمالي رصيد المخصصات للمجموعة 716 مليون دينار بنهاية الربع الأول 2018.
 
ونوه إلى أن نسبة الديون المتعثرة للمجموعة استقرت عند مستوى 2.77% بانحراف طفيف عن نهاية عام 2017، كما بلغت نسبة تغطية الديون 289% «لبيتك ـ الكويت» و169% للمجموعة وذلك للربع الأول لعام 2018.
 
وعن مجموعة عارف، أوضح الناهض ان اصول الشركة بالكامل مرهونة الى الدائنين، ولا يمتلك «بيتك» السيطرة عليها بالرغم من ملكيته التي تتعدى الـ50%، وذلك تماشيا مع المعايير المحاسبية العالمية، ويرجع ذلك الى ان الاتفاقية الموقعة بين الدائنين و«عارف» تنص على عدم التصرف بأي من اصول الشركة قبل الرجوع الى اغلبية الدائنين، وعليه تم تغيير صفة شركة «عارف» من شركة مجمعة الى شركة زميلة، مؤكدا ان «بيتك» لا يزال ينظر الى كل العروض المقدمة للاستحواذ على حصة البنك في عارف، وسيتخذ قرار البيع على ان يكون السعر مغريا ولا يتعارض مع مصالح البنك والمساهمين.
 
وقال الناهض ان رفع اسعار الفائدة، ينعكس ايجابيا على اداء المصارف بشكل عام خصوصا ان المصارف تحتفظ برأس مال وحسابات جارية لا تحمل اي تكاليف محاسبية مباشرة على البنوك، الامر الذي يساهم في تعزيز الارباح.
 
وذكر الناهض ان الربع الاول من 2018 شهد نجاح «بيتك» في تمويل عدد كبير من المشروعات في قطاعات حيوية مختلفة، بما فيها البنى التحتية والإنشاءات انطلاقا من دوره الرائد في دعم الاقتصاد الوطني وتمويل المشاريع الضخمة، ومساندة جهود تنفيذ خطة التنمية ورؤية الكويت، أبرزها توقيع صفقة تسهيلات ائتمانية بقيمة 124.6 مليون دينار لـ «ليماك» لانجاز مشروع المطار الجديد، وإدارة وترتيب اصدار صكوك بمليار دولار لصالح بنك دبي الاسلامي، وتوقيع صفقة تسهيلات ائتمانية بقيمة 200 مليون يورو لانشاء جسر جناكالا المعلق في تركيا، وتوقيع مذكرة تعاون مع «كيبكو» لتمويل عملاء مشروع «ضاحية حصة المبارك» العقاري، وتوقيع صفقة تسهيلات ائتمانية بقيمة 120 مليون دينار لصالح شركة «مينا هومز»، لافتا الى ان ذلك يؤكد نجاح جهود «بيتك» في دعم الشركات الكويتية، ومساندة المشاريع ذات الأثر التنموي، مؤكدا كفاءة الأدوات الاستثمارية الإسلامية في تقديم الحلول التمويلية التي تتماشى ومتطلبات العملاء، وتعكس الثقة في البنك ومتانة وضعه المالي، وريادته في صناعة التمويل الإسلامي عالمياً، وتميزه في تقديم منظومة متكاملة من الخدمات ضمن أداء مهني رفيع المستوى.
 
وقال الناهض ان السوق التركي من الاسواق الاساسية لـ«بيتك» وهو سوق غني ومتنوع يزخر بالفرص الاستثمارية، مشيرا الى ان مساهمات «بيتك تركيا» في صافي إيرادات التشغيل بلغت نحو 32%، من اصل 38% من مساهمات الكيانات التابعة الخارجية في ارباح البنك، الامر الذي يعكس كفاءة اداء «بيتك» تركيا وجودة الاصول وجودة المحفظة التمويلية العالية.
 
وحقق «بيتك» صافي ارباح للمساهمين عن الربع الأول من العام الحالي 43.97 مليون دينار مقارنة بمبلغ 38.59 مليون دينار خلال نفس الفترة من العام السابق وبنسبة نمو 13.9%. وبلغت ربحية السهم 7.03 فلوس مقارنة ب 6.17 فلوس عن نفس الفترة من العام السابق بنسبة زيادة 13.9%.

 

مصدر الخبر: جريدة الأنباء الكويتية

© All Rights Reserved almowazi